نمضي وقتاً طويلاً في التخطيط لأوقات الدراسة ، لكننا نغفل في أحيان كثيرة التخطيط للعطلة الصيفية ، التي تشغل وقتاً لا بأس به من العام .

مما يؤثر سلباً على مفهوم التعلّم لدى الأطفال ؛ فيصبح الصيف وقتاً للهو و الراحة ، و لا مجال فيه لتعلم شيء جديد . و لا يتناسب هذا الأمر مع أسر التعليم المنزلي التي تهدف إلى جعل التعلّم أسلوب حياة ، يتعلم الطفل خلاله على مدار العام كاملاً ، و ليس في أوقات محددة .. و لا ينفي ذلك أهمية توفير أنشطة ترفيهية خلال العطلات .

[ أحلامهم ]

اجتمعت أسرة سكولنا في نهاية العام الدراسي من أجل التخطيط لعطلة صيفية مثمرة . سأل الأب أطفاله عن أحلامهم في المستقبل القريب و البعيد . تمنّى عبد الله أن يكون رجل أعمال ، فأعدّ له أبويه دورة تدريبية في مباديء الاقتصاد ، اعتماداً على أكاديمية التحرير . و تمنّى عبد الملك أن يكون مخترعاً ، فتلقى بعض الدروس المبسطة في الفيزياء و الكمياء ، مع تطبيقاتها عبر بعض المشروعات الإلكترونية . أما عبد المؤمن ، فقد تمنى أن يصبح مهندساً . و هنا ، نشير إلى خطوة هامة ، تلي الاستماع لأحلام الأطفال ، خطوة الإعداد . إذا استطاع الأبوان مساعدة طفلهما ، و إعداده لتحقيق ما يطمح إليه ، تزداد فرصته في الوصول إلى مبتغاه .

[ العروض البحثية ]

أعدّت أسرة سكولنا مخططاً لتحقيق الاستفادة القصوى من فترة العطلة . كان من بين الأنشطة التي أدرجتها الأسرة ضمن جدولها الصيفي ، إعداد و تقديم العروض العلمية . حيث اعتمد الأطفال على أنفسهم في جمع المعلومات و عرضها على الأسرة بشكل أبهر والديهم . حتى ( عبد المؤمن ) الذي أراد محاكاة ما يقدمه أخويْه ، فساعدته أمه على الحصول على تجارب علمية مبسطة يمكنه إعدادها و عرضها .
تجارب عبد المؤمن ، عبر سلسلة ” عبد المؤمن يعلمني ” ، على الرابط التالي :

و يساعدكم الرابط التالي على الاطلاع على موضوعات أخرى استطاع الأطفال البحث فيها ، مزودة ببعض المصادر التي اعتمدوا عليها في إنتاج ما توصلوا إليه .

[ القرآن ]

من أهم المجالات التي يطمح الأبوان لتعزيزها لدى أطفالهم ( لا سيما في أوقات العطلات ) ، حفظ القرآن الكريم و مراجعته على نحو مُتقن . و في هذا الجانب ، حثّت أم عبد الله أطفالها على مراجعة القرآن ، من خلال إعداد مسابقة لاختبار حفظهم لجزء عم . و قد أعدت بطاقات من مجموعتين ، مختلفتين في اللون ، بحيث تشمل بطاقات المجموعة الأولى على أسماء السور الطويلة ، بينما تشمل الأخرى على أسماء السور القصيرة . على أن يختار كل طفل بطاقة من كل مجموعة ، ليقوم بتسميع السورة التي وجد اسمها في البطاقة . و على هذا ، تمت عملية المراجعة من خلال طريقة غير مزعجة للأطفال أو أبويهم .

[ الألعاب ]

جهزت أم عبد الله لأطفالها ليلة من ليالي الألعاب التي تستمع الأسرة بالمشاركة فيها جميعاً . و مثل هذه الألعاب الجماعية ، كفيلة بتعزيز عوامل الربط و التعاون بين أفراد الأسرة ، التي تنتج أطفالاً تنتمي إلى العائلة أكثر من غيرها . فضلاً عن سعادة الأطفال بمشاركة آبائهم في أوقات المرح ، كما في أوقات الجد . طالعوا الرابط  ، للتعرف على الألعاب الأسرية ، التي يمكنكم إعدادها لأسرتكم .
[ ورش العمل ]

تضمنت الأجازة أيضاً مجموعة من ورش العمل التي تعلّم الأطفال في سكولنا ، كيفية تحويل البيانات النصية إلى رسوم ، تعرف هذه العملية بـ Data visualizing . و قد كان الأمر ممتعاً ، إذ لا يحتاج الأطفال في هذه العملية إلى مهارة عالية في الرسم ، فبعض الرموز يكفي للتعبير عن المقصود و فقط . استمتع الأولاد بالورشة ، و قرت أمهم أن تعمم الاستفادة من ذلك على الأيام الدراسية ، بحيث تستخدم هذه الطريقة لإعداد الملاحظات على الدروس العلمية المعقدة نسبياً ، مثل العلوم و اللغة العربية .

[ التخطيط للعام الجديد ]

مع نهاية العطلة الصيفية ، اجتمعت الأسرة من جديد ، للتخطيط للعام الدراسي الجديد ، الذي سيختلف بالطبع عما سبقه ؛ لاختلاف المتغيرات التي تؤثر على مسيرة التعليم المنزلي لأطفال سكولنا . و قد أسفر مخططهم عن :
← تخصيص غرفة خاصة من المنزل ، كمدرسة . مع تقسيمها إلى أركان متنوعة الأغراض . أحدها للقراءة مثلاً ، و آخر للتدريس ، و آخر للمذاكرة .. و هكذا .
← وضع الجدول ، على أن يرتب كل طفل وقته حسبما يريد . و قد اتفقوا على انتهاء الواجبات و المذاكرة في الرابعة عصر كل يوم .
← وعدت الأم أطفالها بنصف ساعة من اللعب على الحاسوب ، مقابل ساعة من القراءة . و قد نجحت الفكرة في إعادتهم إلى الاهتمام بالقراءة التي كانوا قد تكاسلوا عنها .
← اشتركت الأسرة في موقع ( IXL ) المعني بدراسة الرياضيات و اللغة الإنجليزية . و من مزايا هذا الموقع أنه يحدد لكل طالب ما يجب أن يتعلمه وفق فئته العمرية و مرحلته الصفّية ، فضلاً عن تقييمه لأداء الأطفال من خلال ما يرسله من تقارير بريدية .
← قررت الأسرة أن تخوض تجربة الرحلات الميدانية إلى أحد المصانع الكبرى على سبيل المثال ، إضافة إلى تطوير المهارة البحثية لدى أطفالهم بزيارة المكتبة و الاعتماد على ما بها من كتب في إعداد البحوث و العروض .

لا يحتاج التخطيط إلى كثير من الوقت ، لكنه يحوّل العطلة من وقت ضائع إلى وقت مثمر . و ليس الأمر بهذه الدقة التي يبدو عليها . فبعض الأشياء تدعوك لأشياء أخرى ، و بعض التجارب تدفعك لخوْض غيرها ، و مزيد من التعلّم يدعوك لاستكشاف المزيد .

المقالة القادمة ، هي الأخيرة من سلسلة سكولنا ، و لعلها تكون إحدى أهم مقالات هذه السلسلة ؛ حيث نتعرض لأمور ليست على هامش التجربة ، بل في قلب رحلة التعليم المنزلي . تتضمن المقالة القادمة جواباً على الأسئلة المتعلقة بكيفية تنظيم الأسرة لوقتها ، و طريقة تشاركهم في اللحظات العادية أو الصعبة ..

تابعونا ..

التعليقات

تعليقات